نفذت قافلة الحوار التي أطلقها مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني تزامناً مع احتفالات اليوم الوطني الثاني والتسعين، خلال يومي الخميس والجمعة 26-27 صفر 1444ه، الموافق 22-23 سبتمبر 2022م عدداً من الزيارات، شملت متنزه البجيري ومحافظتي الدرعية ورماح، لنشر وتنمية ثقافة الحوار، بين أوساط المجتمع. وتم خلال الزيارات المشاركة بالاحتفاء باليوم الوطني من خلال توزيع أكثر من (1200) علم ومطبوعة ووشاح تحمل شعار اليوم الوطني، في عدد من الأماكن العامة، كما قام المشاركون في القافلة بجولة في سيارات القافلة، على عدد من الميادين العامة، والمتنزهات لاطلاع مرتاديها على أهداف القافلة وإصداراتها التي تعزز ثقافة الحوار والتسامح .

يذكر أن "قافلة الحوار" التي دشنها المركز، تعتبر أحد مشاريع المركز التي تهدف تنمية مهارات الحوار بين الأبناء والآباء من خلال التطبيق العملي لتلك المهارات، واكتشاف مهارات الأفراد الحوارية والتواصل مع المجتمع داخل القرى والمحافظات.