أخبار المركز

تعزيز ثقافة الحوار والاعتدال بالشرقية بحضور نخبة من مثقفين القطيف

 
التقى سعادة مدير فرع المركز بالمنطقة الشرقية الدكتور خالد البديوي مع نخبة من مثقفين محافظة القطيف ممثلةً بسعادة الأستاذ جعفر الشايب مشرف منتدى الثلاثاء الثقافي.
اطلع الحضور على أهداف وبرامج الفرع في المنطقة وتم استعراض النتائج في عرض مرئي وتلقى مقترحات الضيوف؛ من أجل تحقيق أهداف مركز الحوار الوطني.
بجانبه ذكر الأستاذ أمين الصفار، عضو الهيئة التنفيذية في منتدى الثلاثاء الثقافي، بأن "الجهل" قد يخلق سلوكيات غير أخلاقية تصب في مصلحة الفرد لوحده، وأن أحد طرق التغلب على هذه الحلة هو دور بعض الشخصيات الإعلامية التي لها جمهور؛ لتعزيز قيم الحوار المجتمعي وتحقيق المصلحة العامة في كل طوائف وشرائح المجتمع. فيما أبدى الأستاذ الصفار ثناءه على دمج البرنامج التدريبي الذي يقدمه مركز الحوار الوطني "الحوار المجتمعي" ضمن الخطط في عدة جهات تعليمية وجامعية في المنطقة الشرقية المشاركة في تنفيذ البرنامج.
وأوضح الدكتور البديوي بأن الحل الأمثل لتعزيز التماسك الداخلي لأي مجتمع يتمثل في تقوية رغبة الأفراد في المحافظة على المكتسبات الوطنية وبناء التعايش. واستكمل بأن الدولة، أيّدها الله ورعاها، ساهمت في خلق بيئة صحية ومناسبة للحوار وتقبل الرأي الآخر، والدور الآن انتقل إلى الناس والجهات ذات العلاقة كالتعليم والإعلام والأسرة، والمساهمة بتعزيز التعايش المجتمعي ونشر ثقافة الحوار والاعتدال.
كما وجّه شكره وتقديره إلى أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز، حفظه الله، وإلى سمو نائب الأمير صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان، حفظه الله، لدعمهم ورعايتهم لبرامج الفرع، وإلى كافة الجهات والمؤسسات التعليمية المشاركة في تنفيذ برنامج نسيج لتعزيز التعايش المجتمعي.
 
مشاركة