أخبار المركز

اكاديمية الحوار تناقش التعليم عن بعد والمدرسة الافتراضية

ضمن البرنامج الأسبوعي " حوار مع مستشار "

نظمت أكاديمية الحوار للتدريب التابعة لمركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني  اللقاء الخامس ضمن برنامجها  " حوار مع مستشار "  تحت عنوان  " حوار بين جدران المدرسة الافتراضية " يوم  الأربعاء 14 محرم 1442هـ الموافق 2 سبتمبر 2020م   ، حيث استضاف اللقاء الأستاذة  آسيا الناقي ، وبمشاركة (1088) متابع عن بعد .
 وتناول اللقاء عدة محاورة أهمها كيف يتحاور أبناؤنا افتراضيا مع معلميهم وأقرانهم، و كيف ننمي مهاراتهم الاتصالية الافتراضية، و ما التطبيقات الإلكترونية التي ترتقي بمهارات التواصل لجميع أفراد الأسرة. 
وبينت الناقي أن دور الأباء والامهات في تهيئة أبناءهم وبناتهم لعملية التعليم الافتراضي من خلال توفير جميع العوامل المساعدة للوصول إلى بيئة تعليمية محفزة وبناءة  ، مبينةً تجربة التعليم الافتراضي تتطلب من جميع المعنيين في العملية التعليم ابداء التعاون وبذل كافة الجهود للوصول الى المخرجات المأمولة كون التعلم عن بعد يعتبر فرصة ثمينة للطلاب والطالبات ليكتسبوا  مهارات التعلم الرقمي ويجعلهم مهيئين بشكل افضل للتغير في ظل المستجدات المتسارعة التي يشهدها العصر الحالي  . 
وشددت على أهمية التحفيز الرقمي من قبل المعلمين والمعلمات في تشجيع الطلاب لتحقيق نتائج دراسية أفضل، ومتابعة المهارات التي يمتلكها الطلاب والطالبات والتعرف على الهوايات الخاصة به والعمل على تنميتها وبالتالي يجد حافزاً للاستمرار في دراسة المقررات الدراسية .   
يذكر أن برنامج  " حوار مع مستشار "  يقام  أسبوعيا عن بُعد للرجال والسيدات كل يوم أربعاء في تمام الساعة 9 مساءً، ولمدة ساعة ونصف . 
 
مشاركة