أخبار المركز

أكاديمية الحوار للتدريب تستعرض أنماط التفكير لدى الأشخاص

خلال برنامجها الأسبوعي حوار مع مستشار

نظٌمت أكاديمية الحوار للتدريب التابعة لمركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني، لقائها الرابع (حوار مع مستشار) تحت عنوان "كيف يفكر الرجل؟ وكيف تفكر المرأة؟ مساء الأربعاء 29 ذو الحجة 1441هـ، الموافق 19 أغسطس 2020 "، الذي يُعقد أسبوعيا عن بُعد للرجال والسيدات كل يوم أربعاء، ولمدة ساعة ونصف. 
 
حيث استضاف البرنامج، الذي سجل نحو (1003) مشاهدة، الأستاذ /إسماعيل العُمري، مدير عام أكاديمية الحوار للتدريب ، والذي  أكد أن ‏الاختلاف بين الناس بصفة عامة وبين الرجل والمرأة بصفة خاصة سنة كونية، كما أن هناك اختلافات في أنماط الشخصية وطبيعة التربية، وهذا يؤدي إلى الثراء والتنوع ولكنه لا يفسد للود قضية.
 
كما استعرض العُمري، بعض الوسائل التي من شأنها تحقيق التفاهم بين الرجل والمرأة في الحياة الأسرية أو في بيئات العمل، والتي تكمن في التحلي بمهارات الحوار وترك مساحة لنمط شخصية الآخر وطريقة تفكيره. 
 
ويأتي تنظيم البرنامج، الذي يستضيف نخبة من المختصين في مجال الأسرة وتربية الأطفال، للتعرف على الأساليب العملية في فنون الحوار الأسري الهادف، واستراتيجيات التواصل مع الأطفال والمراهقين؛ لتعزيز الاتجاهات الإيجابية لديهم.
 وقد خصص البرنامج للمشاركات وطرح الأسئلة رابط من خلال برنامج زوم، ومن خلال هاشتاق عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر. 
 
مشاركة