أخبار المركز

وفد من مساعدي أعضاء الكونغرس الأمريكي يزور المركز للتعرف على التجربة الحوارية

استقبل سعادة الدكتور / عبدالله بن محمد الفوزان الأمين العام لمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني وفداً من مساعدي أعضاء الكونغريس الأمريكي يتقدمهم السيد / ديفين وايزر رئيس الوفد يوم الأحد الماضي  22 جمادى الآخرة 1441هـ الموافق 16 فبراير 2020م، حضر الاستقبال عدد من قيادات المركز ومنسوبيه، وذلك بمقر المركز في مدينة الرياض.
وتأتي هذه الزيارة لبحث سبل التعاون والتعرف على الإسهامات الحوارية والفكرية التي يقوم بها المركز، وأبرز الفعاليات والدورات التدريبية التي عقدها منذ تأسيسه.
وفي بداية اللقاء، رحب سعادة الأمين العام بمساعدي أعضاء الكونجرس الأمريكي واطلع الوفد على أعمال المركز وخططه واستراتيجيته المستقبلية في تعزيز ثقافة الحوار وقيم الوسطية والاعتدال والتسامح والتعايش ونشرها بين كافة الأطياف الفكرية ، كما أضاف الأمين العام بأن المركز يعمل على بناء علاقات مع المؤسسات الثقافية والمدنية خارج المملكة من خلال مشاركات المركز وحضوره في الندوات الثقافية والحوارية بالخارج.
و أبدى الفوزان سعادته بالالتقاء بوفد يمثل مساعدي أعضاء الكونجرس الأمريكي   اللذين يؤدون أدوارا مهمه على الصعيد السياسي والدبلوماسي واطلاعهم على تجربه مهمه وفريده كتجربة مركز الملك عبدا لعزيز للحوار الوطني . 
وأشاد مساعدي أعضاء الكونجرس الأمريكي بجهود مركز الملك عبدا لعزيز للحوار الوطني في إيصال رسالة الحوار وقيم التسامح والوسطية والاعتدال وبالنتائج الإيجابية المميزة التي حققها المركز مؤكدين على أن المركز يحمل رسالة حضارية سامية.
وفي ختام الزيارة زار الوفد معرض الحوار التفاعلي والالتقاء أيضاً بفنانين النحت والتعرف على سمبزيوم الحوار الذي انطلقت فعالياته مؤخرا. 
 
 
 
مشاركة