أخبار المركز

مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني يعايد منسوبيه بمناسبة عيد الاضحى المبارك

بحضور رئيس مجلس الأمناء والأمين العام للمركز

أقام مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني يوم الاثنين 16 ذو الحجة 1439هـ، 27 أغسطس 2018م بمقره في الرياض، حفل معايدة لمنسوبيه هنأهم خلاله بمناسبة عيد الاضحى المبارك، بحضور سعادة الدكتور/ عبدالعزيز بن محمد السبيل رئيس مجلس الأمناء، وسعادة الدكتور/ عبدالله بن محمد الفوزان نائب رئيس مجلس الأمناء والأمين العام، ومدراء الإدارات وجميع منسوبي ومنسوبات المركز.
وفي بداية الحفل، رفع رئيس مجلس الأمناء الدكتور/ عبدالعزيز السبيل أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله – بمناسبة عيد الأضحى المبارك، والنجاح الكبير الذي تحقق خلال موسم حج هذا العام.
وأشاد بالجهود المبذولة من جميع القطاعات الحكومية والأعمال الإنسانية الجليلة التي تقدمها المملكة لتوفير سبل الراحة والاطمئنان لحجاج بين الله الحرام.
كما عبرّ من جهته سعادة الدكتور/ عبد الله الفوزان، الأمين العام للمركز، عن تهانيه وتبريكاته للموظفين والموظفات من منسوبي المركز، متمنياً لهم أن يعيده الله اعواماً مديدة وأن يحفظ المملكة قيادة وشعباً من كل مكروه.
ومعرباً عن خالص التهاني والتبريكات للقيادة الرشيدة والشعب السعودي الكريم بمناسبة العيد، وباستكمال حجاج بين الله الحرام أداء مناسكهم بكل يسر وسهوله.
وتبادل الجميع التهاني والتبريكات بهذه المناسبة السعيدة والعزيزة على نفوس الشعب السعودي وعموم المسلمين وسط أجواء تسودها المحبة والألفة والسعادة، سائلين المولى عز وجل أن يعيده على المملكة وبلاد المسلمين بالخير والبركة.
ويأتي حفل المعايدة الذي نظمه المركز توثيقا وتتويجا للعلاقة بين كافة موظفيه ومنسوبيه من خلال حفلات المعايدة السنوية التي يقيمها بهدف تعميق أواصر المحبة والألفة والتواصل بين الموظفين وإتاحة مشاركة بعضهم البعض في هذه المناسبة السعيدة، والتواصل بين منسوبي المركز وقيادته لخلق بيئة عمل مميزة.
 
مشاركة