أخبار المركز

نائب أمير المنطقة الشرقية يستقبل فرع مركز الحوار الوطني بالمنطقة الشرقية

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية بمكتبه بديوان الإمارة أمس الأربعاء 26 صفر 1439هـ الموافق 15 نوفمبر 2017م ، منسوبي ومنسوبات فرع مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني بالمنطقة الشرقية، يتقدمهم مدير الفرع الدكتور خالد البديوي.
ونوه بحرص الدولة رعاها الله بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -، على نشر ثقافة الحوار والتسامح على كافة المستويات، وما تبذله الدولة من جهود محلية وعالمية، وما تدعمه من مبادرات لتحقيق هذا الهدف، مؤكداً على أن انتشار ثقافة الحوار في أي مجتمع هو دليل تقدمه ورقيه، والمجتمع السعودي بحاجة لتعزيز هذه الثقافة في مختلف المجالات، من خلال أدوات تواكب العصر، وتراعي مختلف فئات المجتمع، مشدداً على ضرورة عقد الشراكات الفاعلة مع مختلف الجهات لتقديم الدورات والندوات التي تعنى بنشر ثقافة الحوار، وأهمية تنشيط المركز مع مختلف المؤسسات التعليمية لتعزيز قيمة الحوار لدى فئة الشباب، متمنياً للمركز ومنسوبيه التوفيق.
من جهته قدم مدير فرع المركز، باسمه وباسم منسوبي ومنسوبات فرع المركز، الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، على ما يحظى به فرع المركز وأنشطته من دعمٍ واهتمام من سموهما، معبراً عن سعادته وسعادة منسوبي المركز بالالتقاء بسمو نائب أمير المنطقة الشرقية، والاستماع لتوجيهاته السديدة لتطوير عمل فرع المركز.

مشاركة