أخبار المركز

مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني يشارك في منتدى شباب العالم في شرم الشيخ ويناقش القضايا التي تهمهم

ضمن وفد سعودي يضم مجموعة من شباب وشابات المملكة وبالتعاون مع وزارتي الخارجية والتعليم

يشارك مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني بالتعاون مع وزارة الخارجية ووزارة التعليم ضمن وفد سعودي يضم مجموعة من شباب وشابات المملكة في "منتدى شباب العالم"، الذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ خلال الفترة من 4-10 نوفمبر الجاري، بحضور 3 آلاف ضيف من دول العالم.

وتأتي مشاركة المركز انطلاقا من حرصه على مشاركة الشباب في مناقشة كافة القضايا التي تهمهم، إضافة إلى حرصه على تنسيق الجهود بين الجهات السعودية المشاركة لتعزيز التعاون في ما بينها لتقديم المملكة بالشكل اللائق الذي يعكس المكانة التي تمثلها بين دول العالم، والعمل على إبرازها بصورة مشرفة تعكس ثقافتها ودورها في إعداد الشباب، وذلك ضمن مشروع "سلام للتواصل الحضاري".

وتتضمن فعاليات المؤتمر 40 جلسة نقاشية تقام على مدار4 أيام بخلاف يومي الافتتاح والختام، سيستعرض خلالها الوفد الشبابي السعودي عددا من القضايا والمواضيع أبرزها التعريف بأهداف رؤية المملكة 2030 والأهداف التي ستحققها للمملكة، إضافة إلى التطرف والإرهاب والجهود التي تبذلها المملكة لمواجهته وتعزيز قيم التعايش والتنوع والاعتدال والوسطية، فضلا عن مشاركة المرأة في التنمية المستدامة، والجهود التي تبذلها المملكة على مختلف أجهزتها ومؤسساتها لتعزيز دورها وتمكينها في المجتمع.

وكان المركز استضاف أمس الأربعاء 2 نوفمبر ورشة عمل خاصة بشباب وشابات المملكة المشاركين في المنتدى حضرها عدد من طلاب الجامعات السعودية هدفت إلى تزويد المشاركين بالمعلومات والمهارات اللازمة للشباب والشابات المشاركين في المنتدى، لتمثيل المملكة وشبابها بالشكل المطلوب في مثل هذه المنتديات.

الجدير بالذكر أن مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني يعمل من خلال برنامج "سلام للتواصل الحضاري" على مشروع لتأهيل الشباب السعوديين وتدريبهم على المشاركة في اللقاءات والمؤتمرات الدولية في الحوار الحضاري، تحت مسمى " مشروع تأهيل القيادات الشابة للحوار العالمي".

شارك هذا الخبر: